موقع مادبا نت

حقائق ومعلومات عن المدينة

التاريخ والتسمية

مقتبس من كتاب تاريخ مادبا وجوارها د. عبداالله العساف: ورد اسم مادبا وجوارها في العديد من الكتابات التاريخية القديمة والكتب السماوية كالتوراة والإنجيل والأسفار. وجد بعض الاختلافات في اسم مادبا، وفي أصل تسميتها بهذا الاسم يرجعه بعضهم إلى أنها كلمة سريانية مركبة، معناها: مكان طين، أو المياه الهادئة؛ لأن المياه تستقر عادة حول المدينة.

ويرى آخرون أن اسم مادبا جاء من اللغة الآرامية، وأن كلمة مادبا تتألف من كلمتين هما مي د و أيبا فالكلمة الأولى ميا تعني المياه والثانية أيبا تعني الفاكهة وحرف الدال للإضافة فيكون معناها مياه الفاكهة. ويرى فريق ثالث أن مادبا كان اسمها في الأصل ميدبا وهو اسم مؤابي يعني مياه برك المياه التي كانت تحيط بالمدينة ِ الراحة، وأنه ربما كان مأخوذًا من كثرة عدد.

كانت مادبا لفترة من الزمن تحت حكم الملك المؤابي ميشع الذي طرد اليهود من المنطقة ، ثم خضعت للاراميين ثم الاشوريين ثم البابليين ثم الفرس ثم حكمها الاسكندر المقدوني ثم جاء الانباط في القرن الثاني قبل الميلاد ثم البيزنطيين عند انتشار النصرانية، بعد ذلك حكم المسلمون المنطقة بعد الفتوحات الاسلامية في عهد عمر بن الخطاب رضي الله عنه ، كانت مادبا من أشهر المحطات في العصر المملوكي في منطقة البلقاء، توجه سكان مادبا الى العيش في الصحراء والجبال خلال فترة حكم العثمانيين والان مادبا تعد من اهم مدن المملكة الاردنية الهاشمية

السكان

سكن المسيحيون مادبا على مر القرون وفي القرن العشرين شهدت المدينة زيادة كبيرة في السكان بعد قدوم ابناء البلدات المجاورة من المسلمين للعيش فيها من ابناء العشائر التي كانت تقطن المناطق حول المدينة وعلى اثر احتلال فلسطين لاحقاً نزح عدد من ابنائها وسكنوا منطقة مخيم مادبا

جغرافيا مادبا

تقع مادبا في وسط المملكة الاردنية الهاشمية جنوب العاصمة عمان على بعد 33 كيلومتر وتمتد مساحة المحافظة جنوباً حتى وادي الموجب الذي يبعد عنها حوالي 40 كيلومتر وتحدها من الغرب المرتفعات المطلة على غور الاردن والبحر الميت وفلسطين، أما شرقاً فتحدها المناطق الصحراوية من لواء الجيزة التابع للعاصمة عمان، تشتهر مادبا بسهولها التي كانت تعد رافداً اساسياً لزراعة الحبوب على مستوى الاردن فقد كانت زراعة القمح كافية لنصف استهلاك اللمملكة قبل عشرات السنين ، وتتميز مادبا بمناطق زراعة الاشجار ومنها الزيتون والانواع الاخرى في المناطق المليئة بالمياه جنوباً بجانب سيل الوالة والهيدان

الطقس والمناخ

كما في اغلب مناطق الاردن فطقس مادبا بارد شتاءاً يتخلله تساقط الامطار واحيانا الثلوج اما في الصيف فالطقس جاف وحار، يوضح الجدول التالي معدل درجات الحرارة في المدينة على مدار العام

السياحة

تشتهر

التعليم والجامعات

تعد مادبا من المحافظات التي لم تلقى اهتماماً في جانب التعليم العالي فقد تم في السنوات القليلة الماضية انشاء جامعة خاصة وهي الجامعة الامريكية في مادبا وتعتبر الجامعة الالمانية من الجامعات التي تستقبل عدد محدود من الطلاب في تخصصات علمية غالباً لذى فقد توجه ابناء المحافظة لاكمال التعليم العالي في مختلف جامعات المملكة ولم تكن هناك رعاية حكومية لاطلاق مؤسسة تعليم عالي تساهم في تنمية المنطقة على خلاف وعود قديمة بانشاء كلية في لواء ذيبان التابع لمادبا

مرافق

تضم المحافظة مدينة الامير هاشم الرياضية في المريجمة